إيفكو إلى جهنم


الجو خانق، كان عليْ أن أمشي 666 ميل على الحصى القاسي والديدان تحبو على أصابعي السوداء المتقطرة دماً، تتساقط كرمل من أعلى شعري المجعد، فراغ أثقل من الأرض في جوفي وعيناي عجزتا عن الرمش، عظام الفك أصبحت واضحة بعد أن غطاها الشحم، أبدو كأحفورة مضى عليها ثلاثة أشهر لازلتُ محفتظاً بالمهم، قضيبي وأنف أتشمم به…

الطريق إلى تونس والموت


كان جالساً يتناول كؤوساً من الجعة عندما أطلّ فلم رديء على فيسبوك بشرح معقد لم يفهم منه إلا أنّ رجلاً ما يتعرض للرماية، مشهد الدم الذي تلطخت به الشاشةالزجاجية كان سوريالياً، يقف شاب بملامح مخفية من الجودة الرديئة للفلم على سور مليء بثقوب من الإطلاقات النارية التي تملأ جسده، يقف رجل ببنطال عسكري أخضر وقميص…

حادثة اعتراضية في حياة اللامكترث


كان نائماً عندما أحس بخيط ضوء نافذ من ستائر النافذة المهترئة يتلاعب بمساماته، سقط الضوء على عينه اليسرى مجبرا إياه بحرارة الجزيئات على فتح عينه، ألمٌ ألمّ به من مخلفات شراب "البوخة" الذي تجرع منه عدداً لابأس به ليشعر بدماغه يتقلص كعلبة معدنية تسحق بالأيدي، شعر بأنه يحتاج لشرب نهر بأكمله، مدّ يده ليعترض خيط الضوء…

شارع الأحلام


كان عليه أن يستمر في النقيق كضدفع حتى يتسنى له أن يشرح الأمر لرفيقه، الشارع الضيق، تحت شجرة الياسمين، كانا يجلسان وضوء العامود المنبثق من الشجرة يصنع من ظلالهما خيالات، كانت امرأة أربعينية من إحدى الشقق المقابلة تنظر للخيالات، بجرأة، لم يعيراها الانتباه. هذا هو شارع الأحلام، هنا يجب أن تحلم، لا يهم إن أصبح…

المصلحة – قصة قصيرة


المصلحة اللوحة للساطور.  لا يعرف أحد منذ متى كان هنا، كل ما يعرفونه عنه أنه وُجِد فقط، كان البعض يقول أنه منذ الأزل كان جالساً في مدخل مصلحة الجوازات، البعض يقول أنه من المستحيل أن يكون إنسان مثله قد عاش منذ الأزل، ولكنه قد يكون معسكراً منذ افتتاح المصلحة، كان شعره الطويل الذي يلامس وركه…