حبر التوت، اغتيال الفراشات (7/5)


الفرع السابع: اغتيال الفراشات. الورقة التاسعة ” لم أكن حقاً أن يتزوج أخي من وجدان إلا عندما عرفت بأنه هو نفسه الذي قتل صديقه حميد، شعرت دائماً بالغيرة والحقد اتجاهها أنها خطفته منّا أنا وعبدالسلام، حقدتُ عليها، أحسست بأنني سأنتقم منها أخيراً إذا تمكنت من تزويجها بقاتل زوجها، لم أحبها يوماً، كرهتها. عندما فكرت في […]

Read More حبر التوت، اغتيال الفراشات (7/5)

حبر التوت (7|4)


اغتيال الفراشات| الورقة الثامنة في زمنٍ ما كان عليها أن تمضي أرق أيامها في حي التوت، النزق الذي يحمله الحي بين طيات أزقته أرغمها على التشكل غصباً عنها بما لا تحبه، الجن العاشق، اختطاف الحكومة لها، نفسها المرتعدة والخائفة والتي ترقص هرباً من مشاكسة الحياة لها، فقر عائلتها وقلة حيلتهم، ألقت بكل ذلك تهماً اتجاه […]

Read More حبر التوت (7|4)

حبر التوت، اغتيال الفراشات (7)


  الفرع السابع: اغتيال الفراشات. الورقة السادسة “إلاّ أنّ ما حدث هو مرور الأيام حتى تلك اللحظة التي خرجتُ فيها، يتوالدُ الثوّار داخل السجن لأجد أخي يحملني بين ذراعيْه، تركت المكان، صفاء وخيرية وحتى مرام، عندما دخل أخي لزنزانتي، أخرجني وأغلق الأبواب، كنّ ينظرن نحوي بابتسامة فرح وأسىً، اختفت أجسامهم في الممر وراقبت وجه عبدالسلام، […]

Read More حبر التوت، اغتيال الفراشات (7)

الصبّارة تمنح حضناً


هذه الثالثة، لقد قتلتُ اثنتين قبلها. قالت له بحزنٍ يضيف مسحة جمال على عينيْها. أريدك أن تعتني بها، لأجلي. أضافت. لأجلك أفعل كل شيء، ولكن. أراد أن يقول شيئاً ما مهماً لكنه وجد شفتيْها تغلقان كلماته على شفتيْه. كان يريد أن يكتب لها، اعتادا على تبادل البريد الإلكتروني؛ كان يشعر بسخافة الأمر إلا أنّها كانت […]

Read More الصبّارة تمنح حضناً

العِراك- قصة


هزّ فراشه دويُ انفجار أسقط قشورِ الطلاءِ المعلقة منذ زمن تنتظر هزة أرضية تسقطها، سقطت القشور على وجه الحاج صالح، سقطت صورته التي تثبت خلفه أنه زار البيت المقدس مرتدياً ملابس الإحرام ينظر بشموخ اللونين الأسود والأبيض إلى الكاميرا، سقطت الصورة فانكسر الزجاج وتمزقت. كان كل ذلك، كفيل بأن يجعل الحاج يستيقظ هلعاً يتعوذ بالله […]

Read More العِراك- قصة

دمٌ أزرق- قصة


دمٌ أزرق لم  تشترِ أمي أو أياً من أخواتي البخور يوماً، كنّا يستخدمنني لشراءِ كل ما يحتاجنْه: الخِضار، الفواكه، البقوليات، البسكويت، المنظفات المنزلية، الفوط النساية التي كان يضعها لي صاحب الدُكّان بحذاء شجرة السروْ في كيسٍ سوداء حتى لا يراها المارة، كنتُ أشتري كل شيء، أبدل عبوات المشروب الغازي الفارغة بعبوات مليئة بالسعادة والمراد البرتقالي […]

Read More دمٌ أزرق- قصة